صحيفة فرنسية تصنف أهم عشرة معالم سياحيّة في تركيا | First Istanbul

صحيفة فرنسية تصنف أهم عشرة معالم سياحيّة في تركيا

صحيفة فرنسية تصنف أهم عشرة معالم سياحيّة في تركيا

صحيفة فرنسية تصنف أهم عشرة معالم سياحيّة في تركيا

كتبت صحيفة (ريداكسيون) الفرنسية في إحدى مقالاتها عن أهم المعالم السياحيّة التي لابد لأي سائح من زيارتها في حال أراد الذهاب إلى تركيا، وعزت ذلك الأمر كون تركيا تعتبر مهد الحضارات وتزخر بكنوزٍ جغرافية وثقافية وتاريخية كثيرة، كما أنها تعتبر بحسب وصف الصحيفة في قائمة المواقع الطبيعيّة والخلاّبة في العالم والتي لابد من اكتشافها، لتقوم بعدها الصحيفة بذكر أهم عشر المواقع التي تنصح بزيارتها في تركيا:
مدينة (أولودينيز): هي مدينة ساحليّة صغيرة، بالإضافة إلى أنها إحدى أكثر المناطق جاذبية في ساحل تركيا الفيروزي، وتقع جنوب منطقة فتحية حيث يلتقى بحر إيجة بالبحر المتوسط، يمكن لزوارها الاستمتاع بشاطئ الراية الزرقاء، عدا عن خوض تجربة الطيران المظلي.
مدينة كبادوكيا: تعتبر من أكثر المناطق السياحيّة استقطاباً للسياح في البلاد، كما تمتاز بمناظرها الطبيعيّة الفريدة من نوعها، وتمنح للقادمين إليها متعة المكوث في فندق الكهف، إضافة لركوب منطاد الهواء الساخن والتحليق فوق المدينة الساحرة.
الطريق الليسية: يبلغ طوله حوالي 300 كيلو متر، ليمتد بين مدينتي أولودينيز وأنطاليا، يتميز هذا الطريق بإطلالته الرائعة على البحر عبر الهضاب والجبال، فضلاً عن إطلالات عديدة على معالم سياحيّة أخرى.
مدينة اسطنبول: تعتبر اسطنبول العاصمة السياحية والاقتصادية للبلاد وتمتد بني قارتي أسيا وأوروبا، ويفصل بينهما مضيق البوسفور الواصل بين بحري مرمرة جنوباً والأسود شمالاً، وتتميز بضمها للمئات من المعالم السياحيّة والثقافية والتاريخية.
الينابيع الطبيعيّة الساخنة: تنهمر في مدينة باموق قلعة وتحديداً في ولاية دنيزلي، والتي تتدفق منذ آلاف السنين على سفح جبلٍ صغير، لتشكل بعدها سلسلة من الأحواض المتدرجة، في منظرٍ طبيعيٍ خلاّب.
بحيرة (فان جولو): تقع في الجنوب الشرقي التركي، وتعتبر أكبر بحيرة في تركيا ويبلغ عمقها 1400 قدم، وتستحوذ على أكثر من 450 كيلو متراً مربعاً، وتقع فيها جزيرة (أكدمار) متضمنةً الكنيسة التاريخيّة والتي تعود للقرن العاشر، متربعةً ضمن رقعة خضراء تستحق الزيارة طيلة فصول العام وخاصةً في فصل الربيع.
شاطئ (كابوتاش): يقع على بعد 16 كيلو متراً غربة مدينة كاش وعلى مشارف وادي الضيق، يحده جرف منحدر، فيما قد منعت الخصائص الجغرافية للمنطقة الفنادق والبنى التحتية الأخرى من التطور، الأمر الذي سمح للسياح بالتمتع بمنظر امتداد الرمال الذهبية على الساحل التركي.
جبل آغري: يقع في أقصى الشرق التركي وهو من الجبال المذكورة في (سفر التكوين) بحسب الصحيفة باعتبارها مكان هبوط سفينة نوح بعد الطوفان، ويسيطر هذا الجبل على المنظر الطبيعي للمدينة بأكملها، ويمكن رؤيته على بُعد 10 كم من معظم الإتجاهات.
دير سوميلا: يقع الدير في ولاية طرابزون تم بناؤه في القرن الرابع الميلادي، مشيد على جرف شديد الإنحدار فوق وادي التنديري.
جبال (كاجكار): تمتد هذه الجبال العظيمة على الضفة الشرقيّة للبحر الأسود، وتوفر لزوارها مناظر طبيعية مدهشة.

مقالات ذات صلة

Compare

ارسل طلبك الآن

أدخل كلمة البحث