ساريير لؤلؤة اسطنبول على شاطئ البحر الأسود

ساريير لؤلؤة اسطنبول على شاطئ البحر الأسود

ساريير لؤلؤة اسطنبول على شاطئ البحر الأسود

تتعدد مناطق اسطنبول السياحية التي تجعل من المدينة مقصداً هاماً للقادمين لزيارة تركيا والسياحة فيها، ولا يقتصر القادمين إليها على الأجانب بل تجذب أيضاً السكان المحليين من أهالي المدن التركية الأخرى، ولعل منطقة سارير الواقعة في الطرف الأوروبي لمدينة اسطنبول هي إحدى تلك المناطق المحببة للسائحين والتي لابد لأي قادمٍ للمدينة أن يقوم بزيارتها، يعود ذلك كون ساريير تتربع على موقع جغرافي يجعل منها شاهداً على التقاء البحر الأسود بمضيق البوسفور ما يجعل منها نقطة استراتيجية هامة في المدينة.

وتتميز ساريير بطبيعتها الجميلة وتفردها بموقعٍ ساحر يضفي عليها سحراً أخاذاً كونها منطقة خضراء تضم مئات الأشجار المثمرة والمتنوعة عدا عن المساحات الخضراء التي أصبحت مطلباً ملحاً للجميع بغية الهروب من ضجة المدن وضوضائها وروائح المصانع والسيارات.

كانت تعتبر ساريير منذ القدم حتى اليوم منطقة النبلاء والأثرياء الذين يهوون التملك والسكن فيها للعوامل التي ذكرت سابقاً، إضافة لقربها من قلب مدينة اسطنبول وخاصةً منطقتي شيشلي وبشتكاش اللتان تضمان العديد من القنصليات والدوائر الحكومية في الدولة التركية، وكذلك قرب المنطقة من مطار اسطنبول الجديد عبر الخط السريع الواصل بالمدينة خط الــ E5 وكذلك خط الــ E80.

تتمتع ساريير بمساحة جغرافية واسعة وتقسم المنطقة إلى تسعة أماكن أساسية سوف نتعرف عليها من خلال هذا المقال:

• ناحية أمرغان:
يتوافد السياح إلى هذا الناحية بقصد التنزه والاستمتاع بالغابات والمروج الخضراء والاستجمام على الساحل الأزرق الجميل، تضم الناحية في جوانبها حديقة أمرغان الممتدة على مساحة 117 فدان وتعتبر من أكبر حدائق اسطنبول وتحتوي على 120 نوع من النباتات والأشجار النادرة، إضافة لأشجارالأرز والصنوبر والكافور بمساحات واسعة للجري، بالإضافة لأماكن مخصصة للأطفال، كما ويتواجد في الناحية أمرغان متحف شهير يقصده العديد من محبي الآثار والتراث.

• ناحية ريشيت باشا:
تعتبر ناحية ريتشيت باشا من النواحي المزدحمة جداً في منطقة ساريير، تقع فوق تلة ومنحدران أمرغان، تضم الناحية العديد من الفلل الفاخرة التي يقصدها السياح للتملك أو الاستئجار اليومي أو الأسبوعي أو الشهري، تشتهر الناحية بضمها لأشهر حدائق اسطنبول وهي حديقة استنيا بارك والتي تعتبر من أجمل المنتزهات التي يقصدها عموم سكان مدينة اسطنبول بهدف زيارتها والتسوق من مول استينيا بارك التابع لها.

• ميناء استينيا:
هو ميناء مخصص للصيد يقصد الزائرين للتمتع بالاصطياد على ساحله الذي يتواجد به أحواض ضخمة لبناء السفن، في عام 2003 تم تدشين مبنى القنصلية الأميركية في هذه المكان، في حين أن منطقة الميناء مخدمة بالعديد من المقاهي والمطاعم التي تعمل على استقبال زوارها وتقديم أشهى المأكولات البحرية وسط أجواء جميلة واطلالات بحرية ساحرة وخاصة في أوقات الغروب.

• ناحية يني كوي:
يعرف أيضاً بــ (حي المنازل والفلل القديمة) نظراً لأن جميع منازله وفلل قديمة البناء ومتموضعة على تلة كبيرة، وتمتاز هذه البيوت بقربها من البحر مما يكسبها إطلالات بحرية جميلة، وكذلك تضم الناحية العديد من الكنائس للطائفية الأرثودكسية المسيحية المطلة على البحر، بينما يتواجد أيضاً فيها منزل رئيس الوزراء التركي، في حين أن يني كوي تحتوي على العديد من المقاهي والمخابز العالمية التي تضفي على المكان جاذبية أخرى.

• حي طرابية:
ويسمى أيضاً بحي الهدوء والعلاج ويقصده الزوار بهدف الابتعاد عن صخب المدينة والإقامة في فندق جراند طرابية، يضم الحي أيضاً العديد من المطاعم البحرية ويتوافد إليه السياح من كل مكان.

• حي بيوكراد:
هو حي بحري جميل جداً يتيح لزواره قضاء أجمل الأوقات على شاطئ البوسفور والتمتع بمنظر الغروب وجلسات المقاهي المميزة هناك.

• غابة بلغراد:
تقع الغابة في شمال منطقة ساريير وتحظى بشعبية كبيرة عالية عند الأتراك والأجانب الذين يقصدونها في عطلة نعاية الأسبوع، تضم على أطرافها مشتل أتاتورك الشهير لبيع الزهور والأشجاروالبذور الزراعية.

• ناحية كيلوس:
هي ناحية صغيرة تسمى أيضاً بمدينة النوادي، تطل على البحر الأسود وتحتوي على العديد من الشواطئ الطويلة، ولكن لا ننصح بالسباحة فيها لخطورتها بسبب شاطئها الصخري مما يجعل المياه فيها عنيفة أيضاً، توفر الناحية إطلالات رائعة على مضيق البوسفور.

هذا التنوع في نواحي وأحياء منطقة ساريير أعطائها مزيجاً سياحياً فريداً لتصبح من اولى مناطق مدينة اسطنبول جذباً للسياح الأجانب والسكان المحليين.

مقالات ذات صلة

Compare

WhatsApp chat

أدخل كلمة البحث