أسباب تدفعك للاستثمار العقاري في تركيا | First Istanbul

أسباب تدفعك للاستثمار العقاري في تركيا

أسباب تدفعك للاستثمار العقاري في تركيا

أسباب تدفعك للاستثمار العقاري في تركيا

يُعد الاستثمار العقاري أحد أهم طرق تشغيل الأموال في تركيا، كونه يحقق عائداً ربحياً، بين متوسط وجيد، مقارنة بالاستثمارات الأخرى.

ويوصف هذا النوع من الاستثمار بأنه “الأقل خطورة”، ويحقق أرباحاً جيدة، إلا أن الاستثمار في العقارات يجب أن يكون مدروساً وفق طرق علمية، بمساعدة خبراء عقاريين موثوقين، ما يضمن للمستثمر طرح خيارات تحقق عوائد ربحية جيدة.

أبرز الأسباب وعوامل الاختيار

لضمان نجاح الاستثمار العقاري، يجب اختيار منطقة العقار بعناية، إذ لا يمكن شراؤه في أماكن السكن العشوائي، أو المناطق البعيدة عن المشاريع الحكومية، وغير المزوّدة بالخدمات، فذلك لا يوفر استثمارات ناجحة، بل يجلب نتائج عكسية، قد تُخفّض سعر العقار تدريجياً.

لابد من اختيار موقعٍ متميز للعقار، بعيداً عن الكثافة العمرانية (حديثة العمران)، ناهيك عن قربه من المشاريع الحيوية المحيطة بالموقع، ويُقصد بها المطارات والقنوات المائية والمدن الطبية، عدا عن سهولة الوصول إلى وسائل المواصلات كمحطات الميترو. كل ذلك يرفع سعر العقار بعد انتهاء تنفيذه.

شروط نجاح الاستثمار

تعد سلامة العقار القانونية، أحد أبرز شروط نجاح الاستثمار العقاري، ولضمان ذلك يتوجب التعامل مع شركات إنشائية موثوقة خاصة أو حكومية، لها اسمها وتاريخها في المجال.

ويضمن المستثمر بذلك الالتزام بموعد البدء والانتهاء من تشييد العقار، دون تأخير، وعادة ما تُمنح فترة تأخير لا تتعدى 3 أشهر عن كل عام من قبل الحكومة التركية.

من خصائص سلامة العقار، وضع الطابو ومعرفة تفاصيل تسليمه (هل هناك مشاكل بين الشركة الإنشائية وصاحب الأرض؟ أو هل أُنشئ على أراضي غير صالحة للبناء؟)، وهذا ما قد ينتهي بإزالة العقار من قبل البلدية أو رفض منح وثيقة الطابو للمستثمر.

أفضل المناطق للاستثمار

تأتي مدينة إسطنبول في الدرجة الأولى، على قائمة أفضل التي يُمكن الاستثمار فيها، لموقعها الاستراتيجي وقربها من عدة بحار وبحيرات ومضائق، فضلاً عن احتوائها على الجامعات والأماكن التاريخية، وغناها الثقافي والحضاري.

وتضم إسطنبول طرق مواصلات سريعة، كالميترو والميتروباص وغيرها.

تعد منطقة “باشاك شهير” أفضل المناطق الفرعية التي يُمكن الاستثمار فيها، كونها تشهد مداً عمرانياً واسعاً، وتوجهاً حكومياً لتكون المركز الجديد لمدينة إسطنبول، على اعتبارها بعيدة عن خط الزلازل، وتجلى ذلك التوجّه بافتتاح أكبر مطار في العالم قربها، عدا عن قربها من قناة إسطنبول المائية المزمع شقها العام المقبل.

وتقع “باشاك شهير” قرب مشروعي أكبر مدينة طبية في أوروبا، وأكبر حديقة نباتية، وميدان باشاك شهير وغيرها من المشاريع الحيوية.

طريق باسن إكسبريسيعد من المناطق الحيوية التي يفضل الاستثمار فيها، بوصفه العصب التجاري الثاني في إسطنبول، بعد طريق “مسلك”، كونه يربط بين طريقي E-5 و E-80 ،إضافة إلى وصله بين مطاري الجانب الأوروبي.

 ويضم الطريق مقرات عمل كبرى العلامات التجارية كشركة ميكروسوفت ويندوز، ومختلف الفنادق كفندق الماريوت والهيلتون، إضافة إلى 5 محطات ميترو، منها تعمل وبعضها ما يزال قيد الإنشاء، إضافة إلى قربه من 5 جامعات ووقوعه ضمن 4 بلديات.

مقالات ذات صلة

Compare

ارسل طلبك الآن

أدخل كلمة البحث